السبت, يوليو 20, 2024
الرئيسيةأخبار«الهجرة» تتعاون مع «رجال أعمال الإسكندرية» لتعزيز جهود التدريب من أجل التوظيف
أخبار

«الهجرة» تتعاون مع «رجال أعمال الإسكندرية» لتعزيز جهود التدريب من أجل التوظيف

شهدت السفيرة سها جندي، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، توقيع بروتوكول تعاون مع جمعية رجال أعمال الإسكندرية، بشأن تعزيز جهود التدريب من أجل التوظيف، لتحقيق تنمية مجتمعية من خلال توفير فرص تدريب وتأهيل وتشغيل للشباب بالداخل والخارج خاصة من القرى الأولى بالرعاية بالمحافظات المصدرة للهجرة غير الشرعية.

وقع البروتوكول في مقر الوزارة كل من الدكتور صابر سليمان، مساعد وزيرة الهجرة للتطوير المؤسسي وشئون مكتب الوزير، ومحمد هنو، رئيس مجلس إدارة جمعية رجال أعمال الإسكندرية، وذلك بحضور دعاء قدري، رئيس الإدارة المركزية لشئون مكتب الوزير، وسارة مأمون، معاون الوزيرة لشئون المشروعات والتعاون الدولي، وكريم حسن، المستشار الإعلامي لوزارة الهجرة، ومدحت القاضي، نائب رئيس مجلس إدارة جمعية رجال أعمال الإسكندرية.

ورحبت السفيرة سها جندي وزيرة الهجرة، بالحضور، معربة عن سعادتها بالتعاون مع جمعية رجال أعمال الإسكندرية، لافتة إلى أن البروتوكول يؤكد تكامل الجهود بين مؤسسات الدولة المصرية والمجتمع المدني لصالح المصريين.

وأضافت، في بيان، أن التعاون مع جمعية رجال أعمال إسكندرية، خطوة مهمة على طريق إنشاء شبكة متكاملة وطنية تستهدف فتح آفاق جديدة للشباب بتوفير فرص التدريب من أجل التوظيف، والتأهيل لسوق العمل بالداخل والخارج وتوفير كافة البدائل الإيجابية المتاحة في سوق العمل المحلي والخارجي والربط بينهم وبين الاحتياجات الفعلية للسوق، وصياغة آلية وطنية موحدة لمساعدة شبابنا في تحقيق حلمهم بالعمل في مصر أو خارجها، ضمن استراتيجية وزارة الهجرة، التي تمضي فيها قدما، لتحقيق رؤية القيادة السياسية في الجمهورية الجديدة.

برامج تدريب لتأهيل الشباب المصري للعمل في دول الاتحاد الأوروبي
وتابعت الوزيرة، أن البروتوكول يهدف إلى تنفيذ رؤية تنموية مشتركة، والتي من شأنها التعامل مع ظاهرة الهجرة غير الشرعية لتفادي ما يترتب عليها من مخاطر وأضرار اجتماعية واقتصادية، بما يسمح بفتح آفاق ومجالات جديدة في الموضوعات ذات الاهتمام المشترك، حيث سيتم توفير برامج تدريب لتأهيل الشباب المصري للعمل في دول الاتحاد الأوروبي، والدول الكبرى وفقا للمعايير الأوروبية، مما سيترتب عليه إحداث أثر تنموي واضح لتنقل العمالة المصرية المؤهلة.

ولفتت، إلى أن البروتوكول يتضمن العمل المشترك لإتاحة الفرص وتوفير الإمكانيات اللازمة لتنفيذ المشروعات والبرامج التدريبية بالتعاون مع المركز الألماني للوظائف والهجرة وإعادة الإدماج، بجانب جهود تدريب وتأهيل الشباب، وفقا لاحتياجات أسواق العمل الخارجية، للاستفادة من خبرات جمعية رجال أعمال الإسكندرية في هذا الصدد.

من جانبه، أعرب الدكتور محمد هنو، رئيس مجلس إدارة جمعية رجال أعمال الإسكندرية، عن سعادته بالتعاون مع وزارة الهجرة، مثمنا جهود السفيرة سها جندي، لدعم وتمكين الشباب.

وأكد، أهمية الاستثمار في الموارد البشرية والتكنولوجية لدعم وتنمية أصحاب الأنشطة والمشروعات الصغيرة لتحقيق حياة أفضل اقتصاديا واجتماعيا وصحيا مع الحفاظ على توازن الأداء المالي والاجتماعي، لافتا إلى تعدد المجالات التي يمكن التعاون فيها مع وزارة الهجرة، سواء في الهجرة الآمنة أو التدريب من أجل التوظيف وانتقال العمالة وتوفير كوادر مؤهلة أو غيرها من الموضوعات التي لم ترد بالبروتوكول.

وأضاف هنو، أن توقيع هذا البروتوكول جاء نتيجة للهدف المشترك بين وزارة الهجرة وجمعية رجال أعمال الإسكندرية لتدريب وتأهيل الشباب لإيجاد فرص عمل مناسبة للشباب، بجانب التعاون لدراسة الأسواق الخارجية الأكثر طلبا على العمالة المهنية، والتخصصات التي تحتاجها، لتدريب الشباب وتأهيلهم، وفقا لهذه المعطيات.

وفي ختام اللقاء، اتفق الطرفان على أهمية تسريع وتيرة العمل من أجل تنفيذ بنود البروتوكول لتحقيق أقصى استفادة ممكنة للشباب، لتلبية احتياجات الأسواق الخارجية من العمالة، تنفيذا للرؤية الوطنية بتعزيز الهجرة الآمنة، والبدء في تنفيذ عدد من التدريبات في المجالات الأكثر طلبا في أسواق العمل الخارجية، بتعاون مختلف المؤسسات المعنية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *