الثلاثاء, أبريل 23, 2024
الرئيسيةاتصالاتاورنچ تطلق مبادرات واسعة لدعم السيدات المصابات بسرطان الثدي في رمضان 2024
اتصالات

اورنچ تطلق مبادرات واسعة لدعم السيدات المصابات بسرطان الثدي في رمضان 2024

 

واصلت اورنچ مصر خطتها المتكاملة لدعم السيدات المحاربات من مرضى سرطان الثدي في مصر، وذلك ضمن مبادراتها الخيرية المتنوعة في شهر رمضان الحالي، وضمن برامج استراتيجيتها للمسؤولية المجتمعية التي تركز على تصميم حملات خاصة لدعم المرأة تزامنا مع الاحتفالات المتتالية بالمرأة خلال هذا الشهر، وقد تم تفعيل هذه المبادرات من خلال التعاون مع مستشفى بهية ومؤسسة الدكتور شريف عمر لعلاج الأورام.
وتضمنت جهود اورنچ إطلاق المرحلة الثانية من مبادرة “وقاية” التي تنظمها الشركة بالتعاون مع مؤسسة الدكتور شريف عمر لعلاج الأورام، والتي تستهدف تقليص قائمة وزارة الصحة المصرية للسيدات اللاتي ينتظرن إجراء جراحات سرطان الثدي مع تقديم أفضل رعاية صحية للمحاربات، فضلا عن برنامج خاص تتكفل به اورنچ لمتابعة المرضى حتى الشفاء التام.
ويأتي هذا بعد نجاح المرحلة الأولى من مبادرة “وقاية” في إنجاز العديد من جراحات الثدي العاجلة والمضي بسرعة في تقليص قوائم الانتظار، الأمر الذي ساهم بشكل كبير في إعادة مئات الأمهات المصريات إلى أسرهن وبيوتهن، إيمانا بأهمية دعم هذه الفئة الهامة من المجتمع المصري.
كما تضمنت خطة اورنچ لدعم المرأة، تدشين مبادرة جديدة من مبادرات التعاون طويل الأجل مع مستشفى “بهية” المتخصصة في علاج سرطان الثدي بالمجان، وذلك عبر تصميم برنامج تدريبي وتأهيلي خاص، وموجة بالكامل للمحاربات من المرض، عبر توفير ماكينات خياطة في أحد الأقسام بمستشفى بهية وتدريب السيدات المحاربات على المهارات اللازمة لاستخدامها في الخياطة وصناعة الملابس، كما تقدم اورنچ دعما خاصا لمساعدتهم في تسويق منتجاتهن مما يمكنهن من توليد دخل مستدام والحفاظ على مستوى معيشة جيد وآمن يساعدهم على إتمام مراحل الشفاء والاندماج بشكل جيد مع المجتمع وتوفير حياة كريمة لأسرهن.
وبهذه المناسبة، أكدت الأستاذة مها ناجي نائب الرئيس التنفيذي لقطاع الإعلام والاتصال المؤسسي والعلاقات العامة بشركة اورنچ مصر “أن خطة اورنچ لدعم المرأة في رمضان نجحت بالفعل في تقديم مردود جيد، خاصة مع تأهيل مئات السيدات مما ينعكس بالإيجاب على حياة آلاف الأسر المصرية في الشهر الكريم وعبرت عن فخرها بالعمل على مبادرات تخص المرأة بشكل خاص والمجتمع بشكل عام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *