السبت, يونيو 15, 2024
الرئيسيةسيارات ونقلفيرستابن يحلق وحيداً بالمقدمة من جديد ، ونوريس يفاجأ نفسه بالمركز الثانى
سيارات ونقل

فيرستابن يحلق وحيداً بالمقدمة من جديد ، ونوريس يفاجأ نفسه بالمركز الثانى

متابعة – أشــرف كــاره

تابع فيرستابن ممارسة هوايته فى التحليق بصدارة السباقات ليحصد الفوز بالجولة الصينية بكل من سباق السبت القصير وسباق الأحد الرئيسى ، فيما حجز بيريز لنفسه المركز الثالث بكلا السباقين ، بينما قدم هاميلتون أداءاً متميزاً بحلوله ثانياً بالسباق القصير ، وفاجأ نوريس سائق ماكلارين نفسه بوقوفه ثانياً على منصة تتويج سباق الأحد الرئيسى.

هذا، وقد جاءت التأهيلات الرسمية للسباق القصير التى أقيمت مساء الجمعة لتمكن لاندو نوريس سائق ماكلارين من تصدرها ومن خلفه لويس هاميلتون سائق مرسيدس بعد أن إستغلال فرصة هطول الأمطار بالقسم الثالث منها ليتفوقا على ألونسو الذى جاء ثالثاً وفيرستابن رابعاً.. ولتأتى إنطلاقة السباق القصير بصباح السبت مع الأجواء الجافة لتكون مخيبة لآمال نوريس بعد أن فقد مركزه بالمنحنى الأول للسباق التى بلغت لفاته 19 لفة (أو بطول 100 كم فقط) وذلك بخروجه عن المسار متراجعاً للمركز السابع ، فيما تمكن فيرستابن من تخطى كل من ألونسو ثم هاميلتون المتصدر ، ليتصدر السباق مع منتصفه وليفوز بنهايته بفارق غير عادى بلغ 13 ثانية أمام هاميلتون الذى حل ثانياً وبيريز الذى تمكن قبل لفتين من إنهاء سباقه القصير ثالثاً ومتخطياً لكل من ساينز وألونسو.

ومع مساء السبت أقيمت التأهيلات الرسمية لسباق الأحد الرئيسى للجولة الصينية ، والتى فرض فيها عضوى فريق ريد بُل سيطرتهما مع كل من فيرستابن وبيريز على التوالى لينطلقا من خط الإنطلاق الأول بسباق الأحد ، فيما تبعهما ثالثاُ ورابعاً كل من ألونسو ونوريس على التوالى لينطلقا من صف الإنطلاق الثانى ، بينما إنطلق من صف الإنطلاق الثالث كل من بياسترى سائق ماكلارين ولوكليرك على التولى.

وقد جاءت إنطلاقة سباق الأحد، تقليدية نسبياً.. حيث إنطلق فيرستابن من موقع إنطلاقه الأول فى إنطلاقة صاروخية ساهمت بدورها فى تمسكه بصدارة السباق حتى نهايته – فيما عدا فترات تبديل الإطارات – بينما تمكن نوريس من التقدم التدريجى من المركز الرابع إلى الثانى والذى أنهى به سباقه والوقوف على منصة التتويج ، وقد ساهم بذلك التقدم  دخول سيارة الأمان ، وما تبعها من تغيير ببعض إستراتيجيات تبديل الإطارات لدى الفرق .. وذلك بعد أن تسبب توقف محرك سيارة بوتاس سائق ساوبر وإنسحابه لإستدعاء دخول سيارة الأمان باللفة الـ 23 ، وعند معاودة السباق مع اللفة الـ 28 أدى إقتراب السيارات من بعضها بشكل كبير إلى حادث التصادم بين سترول سائق آستون مارتن وريكاردو سائق (آر بى هوندا) وهو ما إستتبع دخول سيارة الأمان مرة أخرى ، الأمر الذى أدى فى النهاية إلى تقارب السيارات من جديد كبداية السباق مع تغير بعض المراكز. وبنهاية الأمر تمكن سائقى فيرارى ومع كل من لوكليرك وساينز على التوالى من التقدم للأمام للمركزين الرابع والخامس خلف بيريز الذى أكمل المنصة ثالثاً ، فيما تراجع ألونسو للمركز السابع بنهاية السباق بسبب خطأ واضح فى إستراتيجية تبديل الإطارات أثناء تواجد سيارة الأمان على مسار الحلبة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *