الجمعة, يونيو 14, 2024
الرئيسيةبنوك وتأمينمؤسسة التضامن للتمويل الأصغر تحصل على 200 مليون جنيه تسهيل ائتماني من البنك العربي الأفريقي الدولي
بنوك وتأمين

مؤسسة التضامن للتمويل الأصغر تحصل على 200 مليون جنيه تسهيل ائتماني من البنك العربي الأفريقي الدولي

أعلنت مؤسسة التضامن للتمويل الأصغر، الرائدة في مجال تمويل المشروعات متناهية الصغر للسيدات، الاتفاق مع البنك العربي الأفريقي الدولي، على تجديد اتفاقية تسهيل ائتماني بقيمة 200 مليون جنيه، وذلك بهدف توفير التمويل اللازم لصاحبات المشروعات متناهية الصغر بمختلف محافظات الجمهورية.

يأتي الاتفاق في إطار حرص مؤسسة التضامن للتمويل الأصغر والبنك العربي الأفريقي الدولي، على تعزيز دور قطاع المشروعات متناهية الصغر في التنمية الاقتصادية، بما يسهم في القضاء على البطالة عن طريق خلق فرص العمل، الأمر الذي ينعكس علي زيادة حجم الناتج القومي، وتحسين مستوى المعيشة للأفراد.

منى ذو الفقار: التسهيل الائتماني يسهم في الوصول لعدد أكبر من العميلات

وأعربت منى ذو الفقار، رئيس مجلس أمناء مؤسسة التضامن للتمويل الأصغر، عن اعتزاز المؤسسة بالتعاون المثمر مع البنك العربي الأفريقي الدولي، كونه أحد أكبر البنوك العاملة في القطاع المصرفي المصري، والداعم للمشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر، والذي يمثل ركيزة أساسية للنمو الاقتصادي في مصر خلال الفترة الراهنة.

وقالت ذو الفقار، إن التسهيل الائتماني سوف يسهم في تنفيذ خطة مؤسسة التضامن للتمويل الأصغر التي تستهدف الوصول لأكبر عدد من العملاء في مختلف محافظات الجمهورية، وإتاحة التمويلات متناهية الصغر لأنشطة ومشروعات السيدات بمختلف أنواعها، من أجل توسيع مظلة الشمول المالي، وتحقيق هدف التمكين الاقتصادي للمرأة المصرية.

ريهام فاروق: مؤسسة التضامن تتعاون مع 8 بنوك

من جانبها، أوضحت ريهام فاروق الرئيس التنفيذي لمؤسسة التضامن للتمويل الأصغر، أن المؤسسة ستقوم بإعادة توجيه تلك التمويلات، لصالح السيدات صاحبات المشروعات متناهية الصغر، عبر تقديم حزمة من البرامج التمويلية المتنوعة والتي تشمل منتجات “التمويل الفردي والتمويل الجماعي وتمويل الأسرة والتمويل الذهبي وتمويل فرصة”، بجانب الحلول والخدمات غير المالية.

وأشارت، إلى أن مؤسسة التضامن للتمويل الأصغر لديها تاريخ ائتماني قوي، حيث تتعاون حاليًا مع 8 بنوك حكومية وخاصة عاملة في القطاع المصرفي المصري، لافتة إلى أن نشاط التمويل متناهي الصغر يساهم في خلق العديد من فرص العمل، كما يعزز النمو الاقتصادي المستدام، بما يدعم الاقتصاد المصري ويتماشى مع رؤية مصر 2030.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *